أكد رئيس مركز البحوث والدراسات الكويتية الدكتور عبدالله يوسف الغنيم أن تاريخ الكويت الاقتصادي حافل بالكثير من الانجازات والمبادرات التي اطلقها وعمل على تنفيذها القطاع الخاص ورجال الأعمال والتجار خاصة في مرحلة ما قبل النفط والمرحلة اللاحقة وحتى مطلع السبعينات من القرن الماضي. جاء ذلك في تصريح بمناسبة مشاركة المركز في معرض لمحات من تاريخ الكويت الاقتصادي والذي يقام تحت شعار «شركاء في بناء الاقتصاد الكويتي» وتنظمه مجموعة الملتقى الاعلامية بالتعاون مع مجمع الافنيوز وذلك خلال الفترة من 24 وحتى 27 فبراير 2010. وأوضح الدكتور الغنيم أن مركز البحوث والدراسات الكويتية سيقوم من خلال مشاركته في معرض لمحات من تاريخ الكويت الاقتصادي بعرض مجموعة من المطبوعات التاريخية وتوزيعها على الجمهور الذي سيشارك بحضور فعاليات المعرض. وأضاف أن المركز سيقوم كذلك بعرض مجموعة من الصور والوثائق النادرة والتي تحكي فصولا من تاريخ الكويت، لاسيما جوانبه الاقتصادية الى جانب عرض مجموعة من الأفلام الوثائقية المهمة. وذكر الدكتور الغنيم أن مركز البحوث والدراسات الكويتية قد أنشئ بمرسوم أميري رقم 178 لسنة 1992، ومنذ ذلك التاريخ ينطلق المركز في تنفيذ نشاطاته من الأهداف والمهام التي حددها المرسوم في العديد من المجالات، قيقوم المركز بعمل كل البحوث والدراسات الحضارية والتراثية عن الكويت كما يهتم بالدراسات التأصيلية فيما يتعلق بالنشاطات الحياتية للمجتمع الكويتي وتطورها كالنشاط البحري والثقافي والاقتصادي، بما يبرز جوانب الحياة وخصائصها في مجتمع الكويت عبر العصور المختلفة. وأضاف أن من أهم الدراسات التي قام بها المركز هي الدراسات التوثيقية التحليلية التي تتناول العدوان العراقي ومخططاته وممارساته خلال فترة احتلاله الكويت، بالاضافة الى اعداد البحوث والدراسات وتقديم المشورة لأجهزة الدولة المختلفة