(كونا) — اعلنت وزارة الاعلام انها ستفتتح قريبا اول مكتبة عربية في اكبر جامعة حكومية هندية (الملية) بالعاصمة نيودلهي تحمل اسم (صباح الاحمد).
وقال مدير ادارة المعلومات والاعلام في الوزارة خالد الرزني لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان المكتبة التي ستحمل اسم صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ستفتتح بمناسبة احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية وانطلاقا من اهتمام سموه بارساء قواعد الثقافة الكويتية ونشرها داخل وخارج الكويت.
واكد الرزني تطلع الكويت الى ان تكون المكتبة منارة ثقافية لاسيما ازاء موضوع حوار الحضارات والتقارب بين الشعوب باعتبارها مكتبة عربية ولها خصوصية فريدة في بلد يتمتع بحضارة عريقة كالهند.
واوضح ان فكرة تأسيس هذه المكتبة تعود الى أيام عقد المنتدى الثقافي الاول بين مثقفي الكويت والهند عام 2001 الا أنها تأجلت لأسباب عدة تم تلافيها “وننتظر الآن افتتاحها قريبا”.
وذكر ان المكتبة ستتوفر فيها مراجع ادبية وثقافية وعلمية وستؤسس وفق احدث وسائل التكنولوجيا كما سيكون لها موقع الكتروني على شبكة الانترنت يعمل على التقارب الثقافي بين ابناء الشعبين الكويتي والهندي.
وبين ان مؤسسات خاصة وعامة ابدت اهتماما وحماسا من اجل تمويل المكتبة وتزويدها بالمراجع كمركز البحوث والدراسات الكويتية ومكتبة البابطين والمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وجامعة الكويت ومكتبة الاكاديمي عبدالله القتم وغيرها.
واشار الى ان حفل الافتتاح المرتقب ستحضره شخصيات ثقافية كويتية وهندية وبعض الباحثين المتخصصين بالثقافة الكويتية يقارب عددهم نحو 35 باحثا وباحثة من الهند وبعضهم يعمل في البلاد حاليا.